قواعد برانديّة

أهم ما يجب عليك معرفته في تصميم هويّتك

حسين حسن
|
٢ يناير ٢٠٢٢
|
Branding

تمرُّ في بناء مشروعك الخاص على مراحل عديدة لا تتسم بالسهولة، وقد تحتاج منك خطوات واستراتيجيات معينة تضمن لك نجاح هذا المشروع حتى قبل تأسيسه، ومن أهم تلك الخطوات هي معرفة القواعد التي ستساعدك في البدء بتصميم هويتك، فما هي القواعد البراندية؟

أولًا: الاستراتيجية

تأكد من بناء استراتيجية معينة قبل البدء في تصميمك، حتى تساعدك على تحديد أهدافك وتطلعاتك، كما وتأكّد في عملية بناء الاستراتيجية من إيجاد جوهر لعلامتك، تموضعها وكذلك شخصيتها؛ لتتمكن من ترجمتها والاستفادة منها في مراحل قادمة مثل: بناء الهوية البصرية، ووضع خطط استراتيجية لاحقة.

ثانيًا: كُن بطل الهويّة

تذكر دائمًا بأنك كعميل لابد أن تكون بطل هويّتك الخاصة، وأحد أعضاء فريق التصميم وجزءًا أساسيًا فيه، ولأنك البطل لابد أن تكون متابعًا ومشاركًا في كل مرحلة من مراحل تصميم هويتك.

ثالثًا: التزم بالاستراتيجية الموضوعة

أي لا للقرارات الخارجة عن الاستراتيجية، حيث يجب على جميع أفراد الفريق التمسك بالاستراتيجية واتخاذ القرارات المستمدة منها فقط؛ فالقرارات الخارجة عنها ستخلق العشوائية التي ستبعدك عن أهدافك.

رابعًا: ابتعد عن التعقيد

ابحث في مرحلة التصميم عن أبسط الحلول وأسهلها للمشروع في كل الجوانب، فالشعار المعقد يصعب تطبيقه على عكس الشعار البسيط سهل التطبيق.

خامسًا: التوافق والترابط

احرص على أن تكون جميع عناصر هويتك مترابطة ترابطًا واضحًا، فاستخدام الألوان المتفق عليها، والخطوط والأشكال المتناسبة، يظهر لنا جميع العناصر في ترابط وتوافق يميّز هويتك، وبهذا يسهل على المستخدمين والعملاء تذكرها وتمييزها عن الهويات الأخرى.

سادسًا: دليل الاستخدام

لابد من أن تحرص على حصولك على دليل استخدام شامل بعد تصميم هوية علامتك التجارية والذي يشمل جميع جوانبها وتطبيقاتها لضمان سير العمل بوضوح حتى عند رغبتك بتغيير طاقم العمل المنفذ.



تحدد هذه القواعد الحجر الأساس في بناء هوية خاصة لعلامتك التجارية، وكذلك تحدد مدى جودة انطلاقتك في مشروعك الخاص لاحقًا، ولكن هل تعتقد بأنها تكفي؟
احرص على متابعة المدونة لتتعرف على أهم الخطوات والقواعد الأخرى.